۩ روائع الفن العالمي ۩

۩ روائــــع الفـــــــن العـــــــــربي والعـــــــالمي ۩
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  كاميل كلوديل وظل رودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
chantouf
vip
vip
avatar

مساهماتي : 203
نقاط : 426
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : كهربائي
۩ هواياتــــــــــي ۩ : الركض
ذكر

مُساهمةموضوع: كاميل كلوديل وظل رودان   الجمعة يوليو 15 2016, 02:45

 كاميل كلوديل وظل رودان

على واجهة أحد الفنادق في ستراسبورغ كتبت هذه العبارة المنحوتة للنحاتة العبقرية كاميل كلوديل  "يعذبني دائماً شيء غائب 
كاميل كلوديل تلك المرأة الفنانة التي قضت آخر ثلاثين سنة من حياتها في مصح عقلي نتيجة لنوبات الجنون التي كانت تصيبها وتجعلها تحطم أعمالها التي قامت بنحتها بكل شغف وحب وألم وهي تصرخ هربا من معلمها  ظنا منها انه سيسرق أعمالها ويقتلها  ذلك الرجل هو النحات الفرنسي الشهير أوغست رودان الذي أثقل بظله عليها ولم تستطع الخلاص منه فهي ظلت للأبد (تلميذة  وعشيقة أوغست رودان)  النحاتة المجنونة التي أذهبت عقلها الخيانة من حبيبها  رودان و أخيها الشاعر بول كلوديل الذي أودعها المصح العقلي ولم يخرجها منه رغم توسلاتها ورسائلها المستمرة وصرخاتها التي أذابت حيطان المصح الذي لم يزرها به سوى عدة مرات فهو قد أصبح شاعرا معروفا  و استعاض عن ذلك بكتاباته عن مدى حبه لشقيقته وحزنه عليها .
وقال عنها واصفا جمالها : «حاجبان مذهلان فوق عينين رائعتين بزرقتهما النادرة التي قلما نشاهدها خارج غلاف رواية»
ومن ضمن رسائلها لأخيها تلك الكلمات التي جسدت قصتها بل نهاية قصتها حيث تقول  : ( أرتعب من فكرة أني لن أحصد يوما ثمرة جهودي وأني سأموت هكذا في العتمة الكاملة )
نعم فقد ماتت في العتمة وهي تحترق ألماً ولوعة مما جعلني أتساءل من تكون هي بالنسبة لرودان ؟
ربما تكون هي الضوء الخفي في مسيرة العملاق الذي يكبرها بربع قرن الذي استطاع أن يحطم التقاليد الأكاديمية  والقواعد الجافة التي تحكم فن النحت  فأراد أن يعبر عن عواطفه الجياشة وعن الحب والجمال والألم الذي ربما كان كله بفضل ذلك الحب اليائس  والتوق الامتناهي  المنبعث من تلك التلميذة الموهوبة المتوقدة حماسة في وقت كان المجتمع الباريسي لا يتقبل فكرة المرأة الفنانة كما يتقبلها الآن .
 وعن رودان فقد خذل كاميل ربما بسبب تشنجها العصابي. لقد كان على علم بسلوكها الشيزوفريني. ومع أن رودان كان متعلقاً بتلميذته - الموهوبة والفاتنة - التي تصغره بأربعة وعشرين عاماً، إلا أنه لم يكن يريد أن يقطع علاقته مع روز بورية المقاربة لعمره، والتي كانت محبة ومخلصه له منذ أيام ضائقته.

ومن جانب كلوديل فقد كانت الغيرة كانت تنهشها  حيث كانت تعتقد أنها تستطيع أن تتغلب على منافستها، بشبابها، وجمالها، وفنها. فاشترطت على رودان أن يبتعد عن أي امرأة أخرى. وهي تشعر بأن من حقها أن تطالبه بذلك، بعد أن زحف اليها بيديه ورجليه ليحظى بالتفاتة منها. ثم توطدت العلاقة بينهما، وعاش رودان وكاميل بين 1885 - 1892 سوية، وعملا سوية. وكانت تلك أسعد مرحلة من حياتهما وإن تخللتها نوبات من التشنج (من طرفها بصفة خاصة). في تلك الفترة عاشا في قلعة كلاسيكية كان نازلاً فيها ألفريد دي موسيه وجورج صائد... لكن الشيزو فرينيا، أو البارانويا، كانت تنغص ذلك كله، ويبدو أن استعداد كاميل لهذه المظاهر الشيزوفرينية كان مبكراً نسبياً.

وقد علمها  رودان كيف تنحت بنظرة شاملة وشموخ في التعبير وكيف تتحكم بوضعية الأجساد المنحوتة  لكنها علمته كيف يدع الروح تنفث أنفاسها في المنحوتة في أدق أدق  التفاصيل لتبعث ذلك الصوت الخفيض الذي يروي أروع الحكايات .
وكانت كاميل بخلاف رودان تتولى العمل على منحوتاتها في وحدة ولم تدع أحدا من المعاونين يساعدها في إنجاز أي عمل فني مهما يكن بسيطا .
لكنه لم يقدرها حق قدرها واستمر في نزواته التي  سببت لها الرعب في أن يتركها وحيدة متألمة تحترق بنار حبها لوحدها تاركة ورائها أجمل المنحوتات التي تصرخ بكل مكنونات قلبها الكسير .
 ربما منحوتة (عصر النضوج )  هي  سيرة ذاتيه لكلوديل
 ترمز لها الفتاة اليافعة والتي تستجدي على ركبتيها راكعة، ورودان يرمز له الرجل الناضج والممزق بين رغبته بالبقاء مع الفتاة خلفه أو الاستسلام لمصيره بالذهاب مع العجوز التي ترمز لروز زوجة رودان الغير شرعية ورفيقته. لكن في نفس الوقت يمكن قراءتها على أنها المرحلة الحتمية التي يمر بها كل إنسان عندما يكون مشتتاُ بين حياته السابقة كشاب وحياته القادمة كمسن يسلم نفسه للموت الذي لا بد آت
ولدى كلام أوغست رودان عن كاميل كلوديل قال : (صحيح أني حددت لها مكان وجود  الذهب ، لكن الذهب الذي تحصل عليه هو لها لوحدها )
فهل كان صحيحا أن الذهب الذي حصلت عليه هو لوحدها ؟
كما أن من أعمال رودان (قناع كاميل كلوديل )









وبغض النظر عن كلام البعض أنه لولا رودان لم نعرف كاميل كلوديل والذهب الذي عثرت عليه لها وحدها
فإنه لا أحد يستطيع منع ما تعتقده  وتردده كاميل :
(أنا رودان ورودان أنا )

 وكلوديل فقد بقيت في الحجر في مستشفى للأمراض العصبية الى أن لقيت حتفها عن ثمانين عاماً، لأن عائلتها - الكاثوليكية المحافظة جداً - رفضت انقاذها من التعفن في المستشفى لئلا تثير لهم فضيحة، على حد زعمهم (فهم لم يرتضوا لها أنها عاشت فترة من الزمن مع رودان بلا زواج).

ورأيي الشخصي أن رودان أحب كاميل كامرأة فقط وغيب جانبها كفنانة .
وهي أيضا قد عشقت رودان الفنان العملاق وبهرت بفنه  وليس  رودان الرجل ...
ولو أن كاميل عملت مثل النحات الروماني كونستانتين برانكوسي  بعد ما عمل فتره كمتدرب في أستوديو  رودان ولكنه ترك معلمه ربما بدافع من الكبرياء والثقة بالنفس المفرطة بعدما وصفه بأنه  :  "شجرة في الظل حيث لا حشائش تنبت أسفلها" بعد هذه المرحلة قام بنحت أروع وأهم أعماله من بينها رأس صبي، وكرب والقبلة.
ماذا لو  تركت كاميل هي الأخرى  تلك الشجرة الضخمة التي لم تجعل لها مكانا تحتها وقامت بالعمل وحدها كما فعل برانكوسي   وتخلصت من عذابات ذلك الشيء الغائب .
ربما قد أصبحت شجرة عظيمة هي الأخرى  وربما تجاوزت رودان ،
حتى لو لم تصل لتلك الدرجة لكنها بموهبتها وإصرارها وشغفها بالنحت قد وضعت لها بصمات خاصة بعيد عن رودان وظل رودان الذي يعتبرها الكثيرين لولا رودان لم تكن شيئا .

همسة : وراء كل رجل عظيم  نجد امرأة و وراء جنون أي امرأة  هناك رجل

                                                           shgoon


المصادر :
 *جريدة الشرق الاوسط
(معرض لمنحوتات كاميل كلوديل في متحف رودان في باريس
الاربعـاء 17 ربيـع الثانـى 1429 هـ 23 ابريل 2008 العدد 10739

*دليل الفن العربي
(كاميل كلوديل نحاتة خارج أثر رودان)
*جسد الثقاقة :
(ويتكلم الحجر أحيانا ).

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
larbi_azteck
عضو جديد
عضو جديد
avatar

مساهماتي : 5
نقاط : 9
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : غير معرف
۩ هواياتــــــــــي ۩ : غير معرف
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: كاميل كلوديل وظل رودان   الأحد يوليو 17 2016, 17:55

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كاميل كلوديل وظل رودان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩ روائع الفن العالمي ۩  ::  ۩ منتدى فن النحت ۩  :: اضغط من فضلك-
انتقل الى: